عملية الاحليل السفلى للاطفال

عملية الاحليل السفلى للاطفال كيف تتم بأمان دون مضاعفات لدى عيادات بي كيور

عملية الاحليل السفلى للاطفال كيف تتم بأمان دون مضاعفات لدى عيادات بي كيور

عملية الاحليل السفلى للاطفال من العمليات الجراحية المهمة التي يحتاجها بعض المواليد الذكور بعد الولادة، حيث يكون الصغير لديه مشكلة متعلقة بمكان فتحة البول، تكون في مكان غير طبيعي، وتتراوح الحالة في شدتها حسب مكانها، يقوم الطبيب بتعديل المكان ليتمتع الطفل بحياة طبيعية دون مشكلات، وهذه الجراحة دقيقة وحساسة للغاية.

عملية الاحليل السفلى للاطفال هي الجراحة التي تستهدف إصلاح مجرى البول وتعديل وضع القصيب وإعادة فتحة البول لمكانها الطبيب، حيث يتم اكتشاف وجود مشكلة في الفتحة خلال الأشهر الأولى بعد ولادة الطفل، وهي حالة تصيب طفل ذكر من بين 300 طفل في كل عام، وتحتاج للتدخل الجراحي في الوقت المناسب، والتقرير التالي يستعرض المزيد من التفاصيل حول هذه الجراحة. 

ما هي عملية الاحليل السفلى للاطفال ؟

عملية الاحليل السفلى للاطفال هي جراحة يحتاج إليها الطفل الذي يعاني من عدم وجود فتحة البول في مكانها الطبيعي ألا وهو مقدمة القضيب.

حيث توجد الفتحة في مكان بعيد عن مكانها الأصلي، مع وجود اعوجاج بالقضيب، وتختلف شدة الحالة حسب المسافة بين رأس القضيب ومكان الفتحة الحالي، والدرجات كالتالي:

  • الدرجة الأولى للاحليل التحتي: هي أبسط الحالات، وتوجد الفتحة على مقربة من مكانها الأصلي، وغالبًا يحتاج الطفل للمتابعة دون تدخل جراحي.
  • درجة الإحليل التحتي الثانية: تكون فتحة التبول في منتصف القضيب تقريبًا وتحتاج للجراحة لتعديلها.
  • الدرجة الثالثة للإحليل التحتي: في هذه الحالة توجد فتحة التبول في منطقة التقاء كل من القضيب وكيس الصفن، والجراحة مهمة للغاية للعلاج.
  • درجة الإحليل التحتي الرابعة: هي أشد الحالات، حيث أن فتحة التبول توجد في كيس الصفن ذاته، وبالطبع تحتاج للتدخل الجراحي.

أسباب مشكلة الإحليل السفلي

عملية الاحليل السفلى للاطفال إجراء جراء مهم للغاية، لا يحتمل التأجيل أو الإهمال، يحتاج إلى جراح على درجة كبيرة من المهارة والدقة، لتتم العملية وفق إجراءات الأمان والرعاية ليعود بعدها الصغير لطبيعته دون مضاعفات أو مشكلات، وحتي تحقق النتيجة المضمونة ونسبة النجاح المتوقعة يجب اختيار عيادات ذات تجهيزات ممتازة.

حيث أن عملية الاحليل السفلى للاطفال هي جراحة تتم لعلاج مشكلة وجود فتحة البول في مكان غير طبيعي، سواء أسفل رأس القضيب أو في منطقة كيس الصفن.

الأسباب التي تؤدي لهذه المشكلة لا زالت غير محددة بدقة، حيث أنه مشكلة خلقية يولد الطفل بها، لكن من ضمن الأمور التي تساعد في حدوثها ما يلي: 

  • الوراثة والجينات، حيث يمكن أن تظهر المشكلة في حالة إصابة الأب مثلاً أو أحج الأخوة بالمشكلة.
  • إصابة الأم بالسكري.
  • تناول الأم لبعض الأدوية خلال فترة الحمل.
  • تعرض الأم للملوثات الكيميائية خلال فترة الحمل.
  • أن تكون الأم في مرحلة عمرية أكبر من 40 سنة.
  • تدخين الأم أو تعرضها للأدخنة.
  • إصابة الأمن بزيادة الوزن بشكل مفرط.

أهمية عملية الاحليل السفلي للاطفال

أهمية عملية الاحليل السفلي للاطفال

عملية اصلاح مجرى البول للاطفال هي عملية مهمة ومن الضروري أن تتم لأنها علاج الاحليل التحتي الوحيد، فلا بديل للإجراء الجراحي، وأهميتها كالتالي:

  • تعتبر العلاج الوحيد لمشكلة الإحليل التحتي.
  • إصلاح شكل العضو الذكري عند الطفل.
  • تلافي المشكلات النفسية التي يمكن يعاني منها الطفل في المستقبل نتيجة تأثر المشكلة على قدرته الجنسية وشكل القضيب.
  • علاج صعوبات التبول التي يمكن أن يعاني منها الطفل بسبب هذه المشكلة، حيث يمنع الإحليل السفلي الطفل من التبول في وضع الوقوف أو بشكل مستقيم.
  • حماية  العضو الذكري من التعرض للانحناء بعد البلوغ، والذي يسبب مشكلات في العلاقة الزوجية والجماع.

كم تستغرق عملية الإحليل السفلي

عملية الاحليل السفلى للاطفال من العمليات الشائعة والبسيطة والتي تجرى تحت تأثير التخدير الكلي العام، وتستغرق حوالي ثلاث ساعات وحت 6 ساعات حسب الحالة ودرجة الإحليل التحتي.

حيث يوجد ثلاث درجات للإحليل، الأولى وهي أبسط حالة وتسمى بالإحليل السفلي الأمامي وتكون فتحة البول أسفل رأس القضيب، والحالة الثانية وتكون فيها الفتحة في أسفل منتصف القضيب.

 أما الحالة الثالثة وهي أشد الحالات وتكون الفتحة في كيس الصفن أو في مكان التقاء القضيب مع كيس الصفن.

التوقيت المناسب لعملية الإحليل السفلي

يحدد الطبيب التوقيت المناسب لإجراء عملية الاحليل السفلي للاطفال، وفق عدة اعتبارات أهمها الحالة العامة للطفل ووزنه وحالة الإحليل ووجود الفتق الاربي للاطفال أم لا

والمتوقع أن تتم الجراحة بعد إتمام الطفل عمر الستة أشهر، ويفضل أن تكون قبل إتمام العامين.

 مع العلم أن أغلب الأطباء يفضلون إتمام الجراحة في المرحلة العمرية بين ستة أشهر وحتى تسعة أشهر، وذلك لعدة أسباب، من أهمها أن تكون ذاكرة الطفل لا زالت ضعيفة وبالتالي لا يتذكر الألم، كما أن الطفل تكون حركته محدودة.

يؤخذ في الاعتبار قبل عملية الاحليل السفلي تأجيل عملية طهارة الطفل لتتم أثناء علاج الاحليل التحتي، حتى يتمكن الطبيب من تقييم الحالة بشكل مناسب.

تكلفة عملية الإحليل السفلي في مصر

التكلفة التي تحتاج لها عملية اصلاح مجرى البول للاطفال غير ثابتة، لأنها تختلف من مكان لآخر ومن حالة لأخرى، وفقًا لدرجة المشكلة.

مع العلم أن عيادات ” بي – كيور ” توفر قائمة أسعار مميزة مقارنة بالخدمة الطبية الفائقة التي تقدمها، خاصة أنها تضم نخبة من أشهر أطباء جراحة الأطفال.

ما بعد عملية الإحليل السفلي

ما بعد عملية الإحليل السفلي

بعد مغادرة الطفل للمستشفى، فإنه يجب مراعاة بعض الاعتبارات أثناء العناية المنزلية، بعد عملية اصلاح مجرى البول عند الاطفال وأهمها ما يلي: 

  • الاهتمام بإرضاع الطفل وتغذيته بشكل جيد.
  • إعطاء الطفل الأدوية المسكنة التي وصفها الطبيب، مع العلم أن الألم يتحسن تدريجيًا خلال أول 48 ساعة بعد عملية الإحليل السفلي.
  • حماية الطفل من الإمساك بتناوله للأدوية الملينة مثل تحاميل الجلسرين.
  • الحرص على إضافة الخبز والحبوب الكاملة والألياف لطعام الطفل.
  • العناية بالقسطرة وتسليكها بشكل مستمر.
  • حماية الصغير من الكدمات.
  • منع الطفل من وضع يديه مكان الجرح.
  • عدم الضغط على مكان الجرح.
  • ارتداء الطفل لملابس واسعة وحفاضات أكبر من قياسه الأصلي.
  • تغطية الجرح بالمراهم التي يصفها الطبيب بكميات كبيرة.
  • إعطاء الطفل كمية كبيرة من السوائل.

عملية الاحليل السفلى للاطفال والفتق الاربي للاطفال جراحة مهمة لعلاج مشكلة شائعة تصيب الكثير من الصغار بعد الولادة، لا يوجد علاج لها سوى التدخل الجراحي، حتى تعطي نتائج مضمونة يجب أن تتم بشكل صحيح على يد طبيب خبير ومتمرس.

عمليات أخرى للأطفال تجرى داخل مركز بي كيور عملية الخصية المعلقة للاطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.