تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي

تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي وماذا يحدث بعد إجراء العملية ؟

تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي مشكلة تحدث في حالات نادرة بعد عملية إصلاح مجرى البول، وتعتبر واحدة من ضمن المضاعفات التي قد تحدث للبعض نتيجة نقص خبرة الطبيب أو بسبب تعرض الجرح للتلوث وعدم العناية به بشكل جيد، مما يجعل من الضروري اللجوء لطبيب خبير من البداية لتتم العملية بشكل آمن ودون مشكلات صحية، والتقرير التالي يتضمن الكثير من المعلومات عن مشكلة الإحليل السفلي.

أسباب مشكلة الإحليل السفلي

تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي واحدة من ضمن المضاعفات التي يمكن أن تحدث لبعض الأطفال بعد إجراء الجراحة، ينتج عنها خروج البول من فتحة أخرى غير التي اعتمدها الطبيب أثناء العملية، مما يعني أنه قد يحتاج لعملية أخرى لإصلاح المشكلة، وذلك بعد الانتظار قليلاً ربما تنتهي المشكلة ويلتئم الجرح دون جراحة.

ووجود مشكلة في مجرى البول عند المواليد من المشكلات التي تصيب المواليد، وهي تنتمي للعيوب الخلقية التي يولد بها الطفل.

المشكلة عبارة عن وجود فتحة التبول بعيداً عن مكانها الطبيعي مما يؤثر على قدرة الطفل على التبول بشكل طبيعي، كما تؤثر على حياته الجنسية والنفسية في المستقبل.

وأهم الأسباب التي تحفز هذه المشكلة ما يلي:

  • الأسباب الوراثية والجينية، نتيجة وجود المشكلة لدى الأخوة أو الأب.
  • أن تكون الأم مصابة بمرض السكري.
  • إذا تناولت الأم لأنواع معينة من الأدوية خلال فترة الحمل.
  • كثرة تعرض الحامل للملوثات والتدخين أثناء الحمل.

 درجات الإحليل التحتي

عند الحديث عن تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي فإنه يمكن الإشارة إلى درجات المشكلة، والتي يحددها الطبيب بعد الكشف سريريًا علي الصغير، وبالتالي يحدد طريقة العلاج المناسبة.

يتم تحديد شدة الحالة بناءً على تقدير المسافة بين رأس القضيب والمكان الذي توجد فيه فتحة البول، وذلك كما يلي: 

  • الحالة البسيطة: درجة الإحليل الأولى هنا بسيطة، حيث تقع فتحة التبول بالقرب من رأس القضيب، وفي مكان قريب من مكانها الأصلي، وهي حالة لا تستلزم الجراحة، المهم ألا يكون هناك ميل واعوجاج في القضيب.
  • الدرجة الثانية: تبعد فتحة البول أكثر في هذه الحالة مقارنة بالدرجة الأولى، وقد تصل لمنتصف القضيب، وتحتاج للتدخل الجراحي لتعديل الوضع.
  • درجة الإحليل الثالثة: حالة شديدة، لأن فتحة التبول أصبحت بعيدة عن رأس القضيب، وقد اقتربت من كيس الصفن وأصبحت بينه وبين نهاية القضيب، وهي تحتاج لجراحة بالطبع.
  • الدرجة الرابعة: هذه الحالة تعتبر من أشد الحالات، لأن فتحة التبول توجد في كيس الصفن نفسه، وتُعالج بجراحة لتعديل الحالة.

 أهمية عملية تصحيح مجرى البول عند الاطفال

قبل الحديث عن تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي فإنه يجب التعرف على أهمية إجراء جراحة للطفل لعلاج مشكلة الإحليل السفلي.

حيث أنها عملية مهمة للغاية ويجب أن تتم دون تأخير أو تأجيل، وذلك للأسباب التالية:

  • تعديل مكان فتحة البول حتى يتمكن الطفل من التبول في وضع مستقيم عند الوقوف.
  •  حماية الطفل من حدوث مشكلات مستقبلية في العلاقة الجنسية، حيث تعاني أغلب الحالات من اعوجاج في القضيب.
  • تعمل على تصحيح وضع مكان فتحة التبول.
  • تصحح وضع وشكل القضيب، ويصبح ذو شكل طبيعي مستقيم دون انحناء.
  • تزيل الجراحة الجلد الزائد، ويتم إجراء الطهارة للطفل في نفس العملية.

التوقيت المناسب لعملية الإحليل السفلي

بعد أن يقوم الطبيب بالكشف على الطفل، فإنه يقوم بتقييم الحالة، ويحدد التوقيت المناسب لإجراء الجراحة، وذلك حسب عدة اعتبارات من ضمنها وزن الطفل وحالته الصحية ودرجة الإحليل التحتي.

ويرى الأطباء أن التوقيت المناسب يبدأ من ستة أشهر وحتى سن سنتين، ذلك لأن الجراحة تتم تحت تأثير التخدير الكلي.

ويرى البعض أن العمر المثالي هو تسعة أشهر، لأن شعور الطفل بالألم يكون أقل وقدرته على الحركة أقل وإمكانية السيطرة عليه أكبر.

ما بعد عملية اصلاح مجرى البول

تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي من ضمن المضاعفات التي يمكن أن تحدث إذا تعرض الجرح للتلوث، أو كانت خبرة الطبيب غير كافية، لذا يجب العناية بالطفل جيداً وذلك كالتالي: 

  • الاهتمام بنظافة الجرح وبقاء المكان نظيفًا وجافًا باستمرار.
  • تغيير حفاضة الطفل باستمرار للوقاية من التلوث.
  • إعطاء الطفل المضادات الحيوية والمسكنات في مواعيدها.
  • تغذية الطفل جيداً.
  • إعطاء الطفل الملينات لحمايته من الإسهال.
  • الغيار على الجرح بشكل صحيح، واستخدام الكريمات الموضعية التي وصفها الطبيب.
  • تسليك القسطرة والعناية بها باستمرار.
  • حماية الجرح من الضغط والكدمات.
  • حفاضة الرضيع يجب أن تكون واسعة، وكذلك ملابسه.
  • إبعاد يد الطفل عن مكان العملية، ومنعه عن ألعاب الركوب.

تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي مشكلة تحدث لبعض الأطفال بعد عملية إصلاح مجرى البول، تشير لحاجة الطفل لإعادة الجراحة، ويمكن تجنبها بإجراء العملية في مكان مجهز واختيار طبيب ماهر وخبير، مع الاهتمام بالعناية بالجرح جيداً بعد العملية ليتم إصلاح مجرى البول عند الاطفال بطريقة آمنة وصحيحة، مع الاهتمام بالفحوصات قبل عملية الاحليل التحتي.

تعرف مع بي كيور على: جراحة الاحليل السفلي سؤال وجواب، عملية الطهارة والاحليل السفلي، نسبة نجاح عملية الإحليل التحتي وتسرب البول بعد عملية الإحليل التحتى وتكلفة عملية الإحليل السفلي في مصر

 

1 فكرة عن “تسرب البول بعد عملية الإحليل التحتي وماذا يحدث بعد إجراء العملية ؟”

  1. Pingback: نسبة نجاح عملية الإحليل التحتي وكيف تضمن نجاح الجراحة مع عيادات بي كيور - pcure-eg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.