الخصيه المعلقة

الخصيه المعلقة ما هي المضاعفات الخطيرة وعلاقتها بالعقم عند الرجال

الخصيه المعلقة مشكلة يكتشفها طبيب الأطفال عند فحص الرضع في الأيام الأولى بعد الولادة، يجد الخصية غير موجودة في المكان الطبيعي بكيس الصفن، سواء واحدة أو الاثنتين، مما ينذر بتعرض الطفل لمشكلات ومضاعفات إذا لم يتم العلاج على وجه السرعة، وتقدم عيادات ” بي كيور ”  رعاية طبية ممتازة للصغار مع التعامل المناسب والصحيح مع الحالة حسب ظروفها، والتقرير التالي يقدم الكثير من المعلومات الهامة الخاصة بهذه المشكلة.

 الخصيه المعلقة

الخصيه المعلقة مشكلة تصيب نسبة ليست قليلة من المواليد، يلاحظها الطبيب عندما لا يجد الخصية في مكانها الطبيعي بكيس الصفن، لأنها لازالت عالقة في تجويف البطن ولم يحدث لها الانزلاق الطبيعي في الشهر الأخير من الولادة باتجاه كيس الصفن، وتسمى كذلك بـ الخصية الهاجرة ، وتحتاج لعملية بسيطة لتعود لطبيعتها.

وتصيب هذه المشكلة عدد غير قليل من المواليد، حيث أن الخصية تتحرك وتنزلق من البطن متجهة نحو كيس الصفن خلال الشهر الثامن وحتى الشهر التاسع من الحمل.

 لكن هناك حالات لا يحدث هذا الانزلاق وتظل الخصية عالقة ومستقرة في البطن ولا تتحرك نحو كيس الصفن، مما يستلزم العلاج الجراحي ليتم تثبيتها في مكانها.

وقد تكون الخصية نطاطة، تظل تتحرك من كيس الصفن للقناة الإربية والعكس عدة مرات ولا تستقر في أي مكان منهما، وهذه الحالة يمكن الانتظار عليها قليلاً دون اللجوء للجراحة، فقد تستقر في مكانها مع الوقت دون علاج.

 أسباب الخصية المعلقة

عدم تحرك الخصية نحو كيس الصفن واستقرارها في منطقة البطن، يعود لعدة أسباب ومن ضمنها ما يلي: 

  • ولادة الطفل مبكراً، قبل الأسبوع السابع والثلاثين.
  • عدم اكتمال نمو الطفل.
  • انخفاض وزن المولود.
  • الأسباب الوراثية والعوامل الجينية.
  • إصابة الجنين بمرض جيني، كما هو الحال في متلازمة داون.
  • تعرض الأم للتدخين والتلوث أثناء فترة الحمل.
  • تناول الأم لأدوية ممنوعة خلال فترة الحمل.

الخصيه المعلقة عند الاطفال

هذه المشكلة تحتاج لاستشارة الطبيب لاتخاذ قرار العلاج الصحيح حسب الحالة، وعادة ينصح الطبيب بالانتظار قليلاً حتى يُكمل المولود الشهر الرابع، فقد تستقر الخصية في كيس الصفن ولا تحتاج للتدخل الجراحي، وذلك يحدث غالبًا للأطفال الخدج والمبتسرين.

الحالات التي تستمر فيها الخصية تستقر فيها الخصية في منطقة البطن دون أي تحرك في اتجاه كيس الصفن بعد الشهر الرابع، فإنها تحتاج للعلاج الجراحي.

حيث أنه لا يوجد علاج بديل لهذه الحالة سوى الجراحة التي قام الطبيب خلالها تثبيت الخصية في المكان الطبيعي وتنتهي المشكلة للأبد، لأن نتائج الجراحة دائمة ومستمرة.

أما إذا شخص الطبيب المشكلة على أنها خصية نطاطة، فإنه يتخذ قراره عدم التدخل الجراحي ويكتفي بمتابعة الحالة حتى تستقر الخصية وتبقى في كيس الصفن، وتحتاج بعض الحالات للمتابعة حتى سن البلوغ.

الخصية المعلقة والعقم

ما هي العلاقة بين الخصية الهاجرة وإصابة الطفل بالعقم في المستقبل ؟ وهل بالفعل توجد علاقة بين هذه المشكلة والحياة الجنسية للطفل فيما بعد .

يؤكد الاستشاريين أنه إذا لم يتم إجراء عملية الخصية المعلقة للاطفال، واستمرت المشكلة دون تدخل صحيح، فإنها سوف تؤثر سلبًا على صحة الطفل الجنسية عندما يكبر.

 حيث تعتبر مشكلة الخصية المعلقة من أهم مسببات عقم الرجال إذا لم يتم التعامل معها بشكل صحيح في مرحلة الطفولة، وذلك للأسباب التالية: 

  • وجود الخصية في مكان غير ملائم يصيبها مع الوقت بالضمور وبالتالي تفقد وظيفتها وقدرتها على إنتاج الحيوانات المنوية.
  • إصابة الرجل بالعقم نتيجة تعرض الحيوانات المنوية للتلف، ذلك بسبب وجود الخصية في البطن بدرجة حرارة عالية.
  • تعرض الخصية للغرغرينا بسبب نقص وصول الدم لها، حيث تضغط عضلات البطن على الشرايين  المغذية للخصيتين.
  • عملية الخصية المعلقة مهمة حتى لا تحدث إصابة الطفل في المستقبل بأورام سرطانية في الخصيتين.

من هنا يمكن التوصل إلى أن الخصيه المعلقة أو ما تعرف باسم الخصية الهاجرة هي مشكلة ليست هينة أو سهلة، ولا يمكن أن تترك دون علاج أو تعامل حقيقي وسريع، لأن إهمال الحالة يسبب مضاعفات خطيرة الطفل في غنى عنها، لذا فإن خبراء بي كيور معك للحفاظ على صحة وحياة طفلك بأعلى كفاءة ومهارة، ويتم علاج الخصية المعلقة بالجراحة بأمان في عيادات بي كيور.

تعرف على سعر عملية الخصية المعلقة وماهي عملية الخصية المعلقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.